الرئيسية / 24 ساعة / قصف جوي ومدفعي على مناطق متفرقة في حماة وإدلب

قصف جوي ومدفعي على مناطق متفرقة في حماة وإدلب

نفذ طيران نظام الأسد الحربي غارتين على بلدتي خوين بني عز وحمادي عمر في ريف حماة الشرقي، وتزامن ذلك مع قصف مدفعي تعرضت له مدينة مورك وبلدة صوران في الريف الشمالي مصدره قوات الأسد المتواجدة في معسكري بريديج ومحردة، ما أوقع جرحى من المدنيين.

في الأثناء، شنت قوات الأسد اليوم الثلاثاء، هجوما على بلدات الكبارية وكوكب وصوران وتل بزام في الريف الشمالي بعد تمهيد جوي ومدفعي وصاروخي مكثف، أجبر الثوار على الانسحاب من بلدتي الكبارية وكوكب وحاجز الأعلاف.

إلى ذلك، استهدف الثوار مواقع لقوات الأسد في بلدتي كوكب والكبارية وتلة الشيلكا بالصواريخ والمدفعية، ما أسفر عن تدمير دبابة ورشاش ثقيل ومقتل عدد من قوات الأسد.

أما في محافظة إدلب، فقد شهدت مدينة جسر الشغور في الريف الغربي وبلدتا خان الشيح والهبيط في الريف الجنوبي لغارات جوية، استشهد على إثرها مدني وجرح آخرون.

كما قصفت قوات الأسد مدينة جسر الشغور بالمدفعية، ما خلف دمارا في منازل المدنيين.

في سياق آخر، قام مسلحون مجهولون بالاستيلاء على بعض الأسلحة بعد هجومهم على مقر تابع لحركة “أحرار الشام” في بلدة تحتايا بالريف الجنوبي.

يُذكر أن اتفاقا كان قد أُبرم أمس، بين “أحرار الشام وفتح الشام” على بدء محاكمة المتسترين في صفوف “جند الأقصى” الذين يُعتقد بانتماءهم إلى تنظيم الدولة، وعلى وقف إطلاق النار وفض الحواجز وإطلاق المعتقلين من الطرفين ممن لم تتلطخ أيديهم بالدماء.

عن فادية بنسعيد

شاهد أيضاً

بنحمو: خطاب العرش بادرة نابعة “من القلب والعقل والحكمة” تجاه الجزائر

أكد الأستاذ الجامعي ورئيس المركز المغربي للدراسات الإستراتيجية، محمد بنحمو، أن الخطاب الذي وجهه صاحب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.