الرئيسية / 24 ساعة / من الفائز.. بوريس جونسون Vs كوربين في أول مناظرة من العيار الثقيل

من الفائز.. بوريس جونسون Vs كوربين في أول مناظرة من العيار الثقيل

ظهر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، مساء أمس الثلاثاء، أمام زعيم حزب العمال المعارض جيريمي كوربن، في أول مناظرة تلفزيونية بينهما، قبل الانتخابات العامة البرلمانية المقررة في 12 ديسمبر.

ووفقًا لشبكة “سي إن إن” الأمريكية، كان هدف “جونسون” بسيطا حيث تحدث عن شعار حملته “Get Brexit Done” أو “لنجعل بريكست يحدث”، لافتا إلى أن حزب المحافظين يأمل في إنهاء ثلاث سنوات من العذاب، بعد إجراء استفتاء الخروج من الاتحاد الذي أرجئ حتى أواخر يناير.

أما بالنسبة لـ كوربين، فكان الأمر أكثر تعقيدًا، حيث أبرز سياسة حزب العمال الرسمية والتي تتمثل في رغبته بالتفاوض مع الاتحاد الأوروبي حول صفقة جديدة بينهما.

وشهدت المناظرة، مشادات واتهامات بين كوربين وجونسون، فانتقد زعيم حزب العمال، المحافظين، لوضعه هيئة الخدمات الوطنية الصحية تحت “ضغط لا يصدق”، داعيا إلى إنهاء الخصخصة، وزيادة التمويل المناسب لها، وفقًا لموقع “مترو” البريطاني.

وأضاف الموقع أنه ربما كان رد “كوربين” ذكي، عندما اتهمه بوريس جونسون بالرغبة في تشكيل “تحالف فوضوي” مع الحزب الوطني التقدمي، أجاب كوربين: “لقد شهدنا نحن بالفعل تسع سنوات من التحالف الفوضوي”.

ووضع كوربين تحت ضغط بعد سؤاله عن موقفه من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، حيث لم يستبعد أن يتم استفتاء آخر للخروج في حال إذا أصبح رئيسا للوزراء، لكنه لم يكشف ما إذا سيؤيد بريكست أو البقاء في الاتحاد الأوروبي في حال إجراء الاستفتاء.

أما رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، فاستغل عدم وضوح سياسة كوربين بشأن الخروج من الاتحاد، حيث أخذ يكرر شعارات حزب العمال واتهمهم بالرغبة في تأجيل البريكست، كما حاول أن يصور كوربين باعتباره أكبر تهديد لوحدة الدول الأربع التي تتكون منها المملكة المتحدة.

وأكد أنه في حال تمرير اتفاق البريكست في البرلمان، في الأسابيع المقبلة، يمكن التصدي لأولويات الشعب.

وأعلن جونسون سعيه لإبرام اتفاق تجاري جديد مع الاتحاد الأوروبي بعد الخروج، وقبل انتهاء الفترة الانتقالية في ديسمبر 2020، لكن كوربين اعتبر الأمر غير واقعي.

وفي استطلاع الرأي نشره موقع “مترو”، أظهر أن بوريس جونسون فاز في نظر البريطانيين بعد هذه المناظرة الأولى، كرئيسًا للوزراء وكان محبوبًا، في حين أن جيريمي كوربين بدا أكثر جدارة بالثقة وعلى اتصال مع الناس العاديين.

وقال استطلاع “YouGov”، إن 51 ٪ من البريطانيين يعتقدون أن جونسون فاز في أول مناظرة حول الانتخابات العامة مقابل 49 ٪ لـ كوربين.

عن نبيل العلوي

شاهد أيضاً

هل تشهد تركيا انهيارا اقتصاديا؟

أطلقت المملكة العربية السعودية حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، غير معلن عنها رسميا، لمقاطعة البضائع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.