الرئيسية / 24 ساعة / الرخيص ابراهيم غالي بين مطرقة شلل نصفي وسندان التحقيق

الرخيص ابراهيم غالي بين مطرقة شلل نصفي وسندان التحقيق

في إطار الكشف عن بطاقة هوية غالي على خلفية التحقيق المفتوح في دخول غالي بوثائق مزورة إلى إسبانيا، أفادت صحيفة “لاراثون” الإسبانية بإن زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، قد جدد بطاقة هويته الإسبانية آخر مرة في 30 يونيو 2016 في تالافيرا دي لا رينا، و ذلك وفق رسالة بعثت بها مفوضية الإعلام العامة للشرطة إلى المحكمة الوطنية العليا، حيث كانت سارية المفعول أثناء دخوله البلاد قادما من الجزائر للعلاج، و بحسب الرسالة، فقد قدمت المفوضية تقريرا إلى القاضي “سانتياغو بيدراز” عن الخطوات المتخذة لتحديد هوية زعيم الجبهة الإنفصالية، الذي أدخل في ذلك الوقت إلى مستشفى في لوغرونو.

وتقول الصحيفة إن المفتش الذي وقع الرسالة أوضح أن سجلات الشرطة تبين أن غالي كان في السابق صاحب بطاقة  صادرة في 7 ديسمبر 1999 في مدريد، باسم إبراهيم غالي مصطفى، المولود في 16 أغسطس 1949 بمدينة السمارة، وتم إصدار بطاقة هويته في 31 يناير 2006 في مدريد وتم تجديدها آخر مرة في تالافيرا دي لا رينا في 30 يونيو 2016.

وأوضحت المفوضية في رسالتها أن غالي دخل إلى البلاد بالفعل بوثائق مزورة باسم محمد بن بطوش، حيث جرى التحقق من بطاقة هويته فقط، وعلى اعتبار أنه يحمل الجنسية الإسبانية لم تتم مراقبة جواز سفره.

يذكر، أن دخول زعيم الجبهة الإنفصالية إلى الأراضي الإسبانية تسبب في أزمة دبلوماسية كبيرة بين الرباط و مدريد، حيث بررت هذه الأخيرة فعلتها بكونها لـ”أسباب إنسانية”، فيما اعتبر المغرب الفعل “مخالف لحسن الجوار”.

عن جسر بريس

شاهد أيضاً

قناة صينية تتفاعل مع موقف المغرب من قضية بكين وتايوان

تفاعلت قناة صينية، مع تصريح سفير المملكة المغربية لدى بكين، عزيز مكوار، من خلال التأكيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.