الرئيسية / 24 ساعة / المجلس الحكومي يتدارس مشروع المالية واتفاقين مع إسرائيل

المجلس الحكومي يتدارس مشروع المالية واتفاقين مع إسرائيل

انعقد صباح اليوم السبت بالرباط، مجلس حكومي تميز بعرض حول الإجراءات التحضيرية لمشروع قانون المالية 2022، وعرض حول مشروع قانون تنظيمي يتعلق بالتعيين في المناصب العليا، قبل أن تتم المصادقة على عدد من الاتفاقات الدولية.

وأفاد بلاغ لرئاسة الحكومة صدر عقب انتهاء المجلس الذي انعقد حضوريا برئاسة عزيز أخنوش، بأن الأمر يتعلق بعرض حول الإجراءات التحضيرية لإعداد مشروع قانون المالية للسنة المالية 2022، قدمته وزيرة الاقتصاد والمالية نادية فتاح العلوي.

وأوضح البلاغ أن المجلس الحكومي اطلع بعد ذلك، على مشروع قانون تنظيمي يقضي بتغيير وتتميم القانون التنظيمي المتعلق بالتعيين في المناصب العليا، تطبيقا لأحكام الفصلين 49 و92 من الدستور، قدمته السيدة غيتة مزور، الوزيرة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة.

كما اطلع المجلس أيضا، على بروتوكول تعديل اتفاقية مجلس أوروبا رقم 108 لحماية الأشخاص تجاه المعالجة الآلية للمعطيات ذات الطابع الشخصي، الموقع بستراسبورغ في 10 أكتوبر 2018، مع مشروع قانون يوافق بموجبه على البروتوكول المذكور.

وبحسب المصدر ذاته، فإن المجلس اطلع على اتفاقين بين حكومة المملكة المغربية وحكومة دولة إسرائيل، موقعين بالرباط في 11 غشت 2021، الأول بشأن الخدمات الجوية مع مشروع قانون يوافق بموجبه على الاتفاق المذكور، والثاني حول التعاون في مجال الثقافة والرياضة.

كما اطلع المجلس على الاتفاق المنشئ لمؤسسة التمويل الإفريقية المعتمد بأبوجا في 28 ماي 2007، مع مشروع قانون يوافق بموجبه على الاتفاق المذكور، وعلى ميثاق النهضة الثقافية الإفريقية، المعتمد من قبل الدورة العادية السادسة لمؤتمر رؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي، المنعقدة بالخرطوم في 24 يناير 2006، مع مشروع قانون يوافق بموجبه على الميثاق المذكور.

وأشار البلاغ إلى أن هذه الاتفاقات والبروتوكول والميثاق قدمها وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة.

عن جسر بريس

شاهد أيضاً

معلمة “زيفاغو” ترى النور من جديد

مباشرة بعد انتخابها رئيسة لمؤسسة التعاون بين الجماعات بالدار البيضاء، الاثنين 29 نونبر 2021، توجهت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.