الرئيسية / 24 ساعة / مؤتمر “الاحرار” يصادق على إنشاء “مجلس الحكماء”

مؤتمر “الاحرار” يصادق على إنشاء “مجلس الحكماء”

صادق المؤتمر الوطني السابع لحزب التجمع الوطني للأحرار، اليوم السبت، على عدد من التعديلات التي تهم النظام الأساسي للتنظيم.

ويضمن النظام الأساسي عددا من المقتضيات الجديدة، التي تهدف إلى تقوية أداء الحزب على المستوى المؤسساتي، وتقوية مؤسسة الرئيس؛ إذ أحدث عددا من المؤسسات التابعة لرئيس الحزب، عزيز أخنوش، ويتعلق الأمر بمجلس الحكماء لدى الرئيس، وديوان الرئيس، وخلية التواصل لدى الرئيس، والمديرية المركزية واللجنة التنسيقية.

ويمنح النظام الأساسي الرئيس صلاحية تعيين أعضاء مجلس الحكماء من بين الأعضاء القدامى الذين راكموا تجارب وخبرات. ويتم الرجوع لهذا المجلس، بصفته هيئة استشارية، في أي مسألة تحتاج إلى رأي مستنير، وينعقد بطلب من الرئيس وعلى أساس جدول أعمال يحدده.

كما منحت الوثيقة رئيس “حزب الاحرار” صلاحية مراجعة قرارات التأديب والتحكيم المتخذة من طرف مختلف الأجهزة المخول لها ذلك، مع اختيار 8 أعضاء من المكتب السياسي، الذي يتكون أيضا من أعضاء الحكومة، ورئيسي الفريقين البرلمانيين، ورئيسة الفدرالية الوطنية للمرأة التجمعية، ورئيس الفدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، ورئيس المنظمة الوطنية للمنتخبات والمنتخبين التجمعيين، و20 عضوا يتم انتخابهم من المكتب السياسي. كما يرأس رئيس الحزب اجتماعات المجلس الوطني.

ويتكون المجلس الوطني، باعتباره أعلى هيئة تقريرية، من برلمانيي الحزب ورؤساء الجهات، والمنسقين الجهويين ورئيس الشبيبة التجمعية، وممثل عن المنظمة الوطنية للمنتخبات والمنتخبين التجمعيين في شخص رئيسها.

من جهة أخرى، تم منح المجلس عددا من الاختصاصات، على رأسها تقييم حصيلة أنشطة الحزب، والتداول في مدى تنفيذ قرارات المؤتمر الوطني، وتحليل السياسات العمومية، والمصادقة على برنامج الحزب، ودراسة ومناقشة التقارير المقدمة من طرف المكتب السياسي، وإقرار التحالفات السياسية والانتخابية وفقا للمبادئ التوجيهية للمؤتمر الوطني، وتغيير رمز الحزب.

وينص النظام الأساسي على إحداث خلية للتواصل لدى الرئيس من شخص أو عدة أشخاص يختارهم وفق معيار الخبرة والكفاءة. وتقوم هذه الخلية بمهام الاستشارة الإعلامية للرئيس، وتتكلف بتحليل المعطيات المقدمة من طرف وسائل الإعلام، والتوثيق والتدبير الإلكتروني للملفات والمعطيات. مع إحداث خلية للتواصل ومديرية مركزية تضطلع بمهام تقديم الاستشارة القانونية للمسؤولين ومختلف هيئات الحزب، واقتراح مشاريع القوانين على الوزراء وبرلمانيي الحزب.

إلى ذلك، يرتقب أن تتم إعادة انتخاب عزيز أخنوش، للمرة الثانية، رئيسا لحزب التجمع الوطني للأحرار بعدما قدم ترشيحه وحيدا.

ويشارك في المؤتمر الوطني السابع لحزب التجمع الوطني للأحرار، الذي انطلق مساء أمس الجمعة، حوالي 3 آلاف مؤتمر يمثلون مختلف جهات المغرب ومغاربة العالم.

عن جسر بريس

شاهد أيضاً

تزويد البوليساريو بطائرات مسيرة إيرانية.. هل يبحث نظام الملالي عن تصدير الفوضى إلى المغرب الكبير؟

تصريح وزير الشؤون الخارجية ناصر بوريطة الذي أكد فيه أن المغرب يعاني من التدخل الإيراني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.