أخبار عاجلة
الرئيسية / 24 ساعة / أسوأ، وأحط، نظام جار في العالم

أسوأ، وأحط، نظام جار في العالم

سمعت العرباوي المندوب الدائم للجزائر بالامم المتحدة وهو يطلب من الأمم المتحدة ، عدم إقحام الجزائر كطرف بالمائدة المستديرة للحوار المفروض ان يجمع الأطراف المعنية بنزاع الصحراء المغربية ، واللتان هما في نظره ، فقط المغرب وجبهة البوليزاريو ، بدعوى أن إقحام الجزائر في موائد الحوار هو ظلم لها ، لأن لا دخل لها في موضوع النزاع ، وهي فقط تدعم القرارات الأممية، باعتبار أن هناك نزاع مطروح تشرف عليه هذه الأخيرة ، وتسعى لحله ، ويؤكد العرباوي ، أن الجزائر تقف على نفس المسافة بين المغرب وجبهة البوليزاريو ، في انتظار ان يحل هذا النزاع نهائيا أمميا !!!؟، وانا اسمع كلام ممثل الجزائر ، و اتذكر احتضان وتمويل الجزائر لجبهة البوليزاريو والتحكم في مسؤوليها ، وخلقها ، لكل الحروب العسكرية والدبلوماسية، والاقتصادية العديدة المتعددة التي أعلنتها وخاضتها ضد المغرب ومصالحه ، وسخرت لها أموال شعب الجزائر ،وسط صمت هذا الأخير الذي نعتبره كمغاربة شيطان أخرس ساكت عن ظلم جاره المغرب ، وعن ضياع حقه هو أيضا كشعب، تاركا الكابرانات الجهلة، يلقون مقدراته و أمواله بالملايير من النوافذ من أجل نزاع صحراء، طال كثيرا و لن يكسبوه ابدا لأنه لا يعنيهم ، حرب أعلنتها الجزائر أيضا على كل من يعترف بان الصحراء مغربية ، او يعلن ان مقترح الحكم الذاتي المغربي هو الحل الأنسب، و الاكثر جدية وواقعية ومصداقية للنزاع، حرب اقتصادية خاضتها ضد إسبانيا مستغلة حاجتها لغازها لتحاول ابتزازها ، ودفعها لإتخاد مواقف مناوئة لمصلحة المغرب ، وحروب أخرى خاضتها ضد كل الدول الإفريقية الضعيفة التي تفتح قنصلياتها بالصحراء ، عدا القوى التي لا تستطيع ان تواجهها وعلى رأسهم الولايات المتحدة الأمريكة التي تكتفي بشراء دمم اللوبيات بها ، والإمارات التي تملك وتتحكم في مشاريع بالجزائر وموانئها والتي تنحني امامها حتى و هي تراها تتخذ قرار فتح القنصلية بالصحراء ، تمرغ الأنف الجزائري بالتراب وتحكه حتى تدميه، على العرباوي مندوب الجزائر ان يخجل من نفسه ، ويعلم أن الواقع يقول : ان المائدة المستديرة الحقيقية لحل النزاع ، إن كانت لازمة للحل، فيجب ان تكون فقط بين المغرب والجزائر، ويتم فيها تغييب البوليزاريو دمية الجزائر المكشوفة التي لا مطالب لها ، للأسف بلد كالمغرب لا يستحق أن يكون جارا له نظام كلب جاهل لا يستحيي من الكذب أمام الله وامام العالم ، حتى كتب عند الله وعند الناس من بعده نظاما كذابا، ولا نطلب من الله كمغاربة اكثر من أن يرفع عنا الظلم ، و يعجل بقضائه و يو رينا عظمة عدالته في نظام الجزائر على طغيانه

عن نبيل هرباز افتتاحية مدير الموقع

شاهد أيضاً

حملة طبية تزيل “الجلالة” من العيون في تيفلت ومندوب الوزارة يبعث الامل للساكنة بشأن القطاع الصحي في المستقبل القريب

تنظم وزارة الصحة والحماية الاجتماعية منذ الامس الاثنين الى غاية 2 دجنبر 2022 حملة طبية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.