الرئيسية / 24 ساعة / أمزازي يخرج عن المألوف ويعطي إنطلاقة إمتحان الباكالوريا من اقليم الخميسات

أمزازي يخرج عن المألوف ويعطي إنطلاقة إمتحان الباكالوريا من اقليم الخميسات

أشرف وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد امزازي، صباح اليوم، على انطلاق اختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا – دورة 2021 من مركز الامتحان “القاعة المغطاة والماس” بجماعة والماس بإقليم الخميسات.

كما قام امزازي الذي كان مرفوقا بوزير الثقافة والشباب والرياضة عثمان الفردوس بزيارة مركز الامتحان “الثانوية التأهيلية عبد الله كنون” بالخميسات، و عامل اقليم الخميسات منصور قرطاح ، و المدير الاقليمي للتربية والتعليم ، حيث وقف الوزيران على سير الاختبارات الخاصة بالبكالوريا المهنية وكذا عملية تصحيح إنجازات المترشحين للامتحان الجهوي الموحد بنفس المركز.

سعيد أمزازي خرج عن المألوف، واختار أن يتميز مرة أخرى، وأعطى انطلاقة اختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا لهذه السنة بقرية والماس بضواحي إقليم الخميسات، وذلك في بادرة استثنائية جديدة تنضاف إلى سجل وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، تحفيزا لأبناء القرى والمداشر، وعلى الأولوية التي ما فتئ يوليها سعيد أمزازي للعالم القروي ولتلامذة هذه المناطق لما يتميزون به من تصدرهم لنتائج الامتحانات بكل المستويات.

وبحسب بلاغ للوزارة، فإن هذه الدورة، التي تشهد اليوم انطلاق اختبارات “القطب العلمي والتقني والمهني”، تعرف مشاركة أزيد من 518 ألف مترشح(ة)، يجتازون هذه الاختبارات على مستوى حوالي 2400 مركز امتحان، تم تكليف أكثر من 51600 أستاذ(ة) بالحراسة داخلها.

وتتميز هذه الدورة، وفق ما جاء في بلاغ الوزارة، بتعزيز التدابير المتخذة من أجل تأمين هذا الاستحقاق الوطني الهام سواء بفضل الدعم المقدم من طرف السلطات الأمنية أو عبر التطبيق الصارم لإجراءات الحد من الغش، وذلك من خلال مواصلة اعتماد فرق متنقلة وأخرى قارة بمراكز الامتحان، وكذا اعتماد لجان لليقظة من أجل تتبع سير هذا الامتحان.

وأضاف المصدر أن دورة هذه السنة تتميز باعتماد مبدأ الأقطاب، حيث تمت برمجة اختبارات «قطب الشعب العلمية والتقنية والمهنية” أيام 8 و9 و10 يونيو 2021، فيما ستجرى اختبارات “قطب الشعب الأدبية والتعليم الأصيل” يومي 11 و12 يونيو 2021، إضافة إلى فرض برتوكول صحي صارم، خاصة من خلال عدم تجاوز 10 مرشحين داخل كل قاعة والاستعانة بالمنشئات الرياضية وبالمدرجات داخل بعض المؤسسات الجامعية.
وذكرت الوزارة من خلال بلاغها أن عملية التصحيح ستنطلق مباشرة بعد استكمال اختبارات الدورة العادية على مستوى أكثر من 300 مركز للتصحيح وبتعبئة أكثر من 34 ألف مصحح.

عن جسر بريس

شاهد أيضاً

رأينا: “الحاشية السفلى” كموضوع اجتماعي

بقلم : الاستاذ المصطفى المريزق اضطررت لإعطاء هذا العنوان من أجل فهم اجتماعي ل”الحاشية السفلى”، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.