أخبار عاجلة
الرئيسية / 24 ساعة / فاعل حقوقي مغربي : تزوير هوية “المجرم” ابراهيم غالي فضيحة كبرى

فاعل حقوقي مغربي : تزوير هوية “المجرم” ابراهيم غالي فضيحة كبرى

استضافة الزميل الحسين اولودي بموقع ايطاليا تلغراف ، الفاعل الحقوقي المغربي ، عثمان بنطالب حول مستجدات القضية الوطنية.

1/ماهي قراءتكم لآخر مستجدات القضية الوطنية في ضوء اجتماع مجلس الأمن الدولي الأخير؟

يوما بعد يوم، يتضح جليا لرأي العام الدولي ، فضائح النظام العسكري الجزائري والدور الذي تلعبه مع صنعتها جبهة البوليساريو، فبعد الانتصارات الدبلوماسية للمغرب على عدة أصعدة..، من بينها، اجتماع مجلس الأمن الأخير، حول الصحراء المغربية، الذي وجه صفعة قوية للبوليساريو، بتنديد أعضاء مجلس الأمن، خلال هذا الاجتماع، بعرقلة المليشيات المسلحة التابعة لـ ” البوليساريو” بمعبر الكركرات، مسلطين الضوء على التحرك السلمي للقوات المسلحة الملكية المغربية، الذي مكن من استعادة حركة المرور بشكل كامل، رغم الاستفزازات ،كما شددوا على ضرورة تعاون البوليساريو مع المينورسو، التي تعرقل بشكل خطير مهمتها في مراقبة وقف إطلاق النار، من خلال إعاقة دورياتها ومنع إمداد المراقبين العسكريين، و مطالبين البوليساريو بالاحترام والامتناع عن أي عمل استفزازي

2/قبل أيام كشفت مصادر دخول زعيم الانفصاليين إلى الأراضي الإسبانية بهوية مزورة كيف تلقيتم الخبر وما هي حيثيات هذه الفضيحة؟

– الفضيحة الكبرى..، تزوير هوية المجرم ابراهيم غالي، من طرف الجزائر و منحه جواز سفر جزائري، تحت اسم محمد بن بطوش، لدخول الأراضي الإسبانية، لتلقي العلاج، بسبب متابعته من قبل القضاء الإسباني ب ” جرائم ضد الإنسانية من عمليات اختطاف و تعذيب و إغتصاب …”، الخطير في الأمر و هو رغم هذه الجرائم و المتابعة القضائية، تسمح اسبانيا بدخول ابراهيم غالي الى أراضيها..!؟ و تستر عليه، و إخفائه عن الأنظار، مما يكشف تورط إسبانيا في معاداة مصالح المغرب.

3/كيف كشف أمر غالي ، وماهي درة فعل إسبانيا من كل هذا ؟

– بفضل يقظة الدولة المغربية، تم كشف مكان زعيم البوليساريو، و توجيه ضربة موجعة لإسبانيا و الجزائر و البوليساريو، بالموازات مع الضجة الاعلامية الدولية، وضغط منظمات المجتمع المدني، تم فضح هذه العملية الهوليودية، في أخر المطاف إعترفت الحكومة الإسبانية ، بإستقبال زعيم البوليساريو، إبراهيم غالي، بهوية جزائرية مزورة للإستشفاء و قالت أنها “أسباب إنسانية”. و السؤال المطروح، من يتخد القرار في إسبانيا..؟، كيف يعقل دولة تحترم العدالة و القانون الدولي، تسمح بدخول مجرم الى أراضيها، له انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان في حق الإسبان والصحراويين، و تقوم بحمايته، لحد الساعة لم يتم تفعيل، مذكرة التوقيف الصادرة في حق إبراهيم غالي، زعيم عصابة البوليساريو، من طرف القضاء الإسباني، هل فعلا يمكن أن نحترم بعد اليوم العدالة الإسبانية..؟

4/كفاعل حقوقي وعضو هيئات ومنظمات وطنية ودولية ماهي ردة فعلكم إزاء ما حدث؟

تم اطلاق هاشتاغات تدين دخول الانفصالي زعيم الميليشيات إبراهيم غالي بهوية مزورة إلى إسبانيا و حمايته من طرفها، على سبيل المثال « اسبانياتحميالمجرمين » وقد لقي تفاعل كبير، و بصفتي كحقوقي و فاعل جمعوي، نطالب من المنتظم الدولي بتنديد، و ضغط على الحكومة الإسبانية و القضاء الإسباني، من أجل تحريك مسطرة المتابعة في حق زعيم “البوليساريو” بعد دخوله إلى إسبانيا

5/ سؤال أخير أستاذ عثمان كيف تفسرون تحركات وزير الخارجية الجزائري ” بوقادم” ؟ وماذا عن تدوينته على تويتر والتي كذبت وزير الخارجية الأمريكي؟

حبل الكذب قصير جدا، اليوم كذب وزير الخارجية الأمريكي كل الادعاءات الباطلة التي روج لها ” بوقادوم” عبر حسابه في تويتر بكونه تباحث معه في قضية الصحراء …وكما هو معلوم ف ” صبري بوقادوم ” ملقب بوزير خارجية البوليساريو، كل تحركاته تصب في صالح الانفصاليين وجولته الإفريقية الأخيرة، لم تتطرق ولو مرة واحدة للعلاقات الثنائية بين الجزائر والدول الإفريقية التي زارها بل تطرقت بالاساس الى قضية الصحراء المغربية، رجل النظام العسكري لا أقل ولا أكثر.

عثمان بنطالب باحث في الشؤون الصحراوية، و منسق شبكة محرري الشرق الأوسط و شمال افريقيا بالمغرب

عن جسر بريس

شاهد أيضاً

انتخابات الغرف .. أخنوش: حزب “الأحرار” يتطلع إلى المستقبل

وقف عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، في لقاء نظمه الأخير بالناظور، على حصيلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.