الرئيسية / 24 ساعة / “خميس” يكشف عن دوافع ترشحه للغرف المهنية .. ويتطلع إلى تحسين جودة الخدمات والتجارة بجهة الرباط سلا القنيطرة

“خميس” يكشف عن دوافع ترشحه للغرف المهنية .. ويتطلع إلى تحسين جودة الخدمات والتجارة بجهة الرباط سلا القنيطرة

كشف وكيل لائحة حزب الاستقلال لانتخاب أعضاء غرفة التجارة والصناعة والخدمات -صنف الخدمات- بعمالة اقليم الخميسات، محمد الادريسي “خميس” المعروف، أن التنمية المستدامة والتطور الهادف هما أساس تغيير كل مجتمع، لذلك فإن تحقيق هذا الرهان لا يكفي الاعتماد فيه على دور جمعيات المجتمع المدني بشكل أحادي، بقدر ما يتطلب الأمر الارتكاز على دور مؤسسة الأحزاب السياسية.

وأضاف “خميس” في اتصال هاتفي مع موقع “جسر بريس” أنه ولأجل تحقيق هذه الغاية وجب إعمال قواعد الحكامة الجيدة مؤكدة على الدور الفعال للمقاولة بكل مواردها البشرية، التي تعتبر الرأسمال الثابت لكل نجاح وتقدم اقتصادي واجتماعي محلي وإقليمي وجهوي نحو شموليته على المستوى الوطني، مبرز أنه وجد في رغبته للترشيح لإنتخابات غرفة التجارة والصناعة والخدمات آلية لتحقيق هذا المبتغى، الذي يبنى انطلاقا من المساهمة الفعلية والجادة للفاعلين الاقتصاديين بالنسيج الصناعي بعمالة اقليم الخميسات ، كمشاركة محلية وجهوية بدائرة العمالة مذكورة، وكذلك على مستوى جهة الرباط سلا القنيطرة.

كما تعهد “خميس”، بالعمل على تأهيل وتجويد خدمات هذا القطاع لتطويره بإعتباره شريكا أساسيا في تنشيط الاقتصاد الوطني والمحلي، ويجب أن يكون القطاع ضمن أولويات الشراكة القوية بين الدولة والموسسات المنتخبة محليا، وكذا تشجيع القطاع الخاص للإلتزام بالتنمية وتقديم فرص عمل للشباب.

وفي ذات السياق، أبرز الاستقلالي “خميس”، أن تطلعاته والتزاماته في سياق هذه الأهداف التنموية الاقتصادية والتجارية والصناعية والخدماتية تستهدف الحاجيات المتطلبة والضرورية المستمدة من الواقع المعاش باستمرار، وضمان حماية مستدامة للمنظومة الصناعية، وتظافر الطاقات والموارد للمحافظة على اقتصاديات المقاولة ذات الفاعلية، وكذلك تحقيق التكاملية والنجاعة بين الفاعلين الإقتصادين في دائرة الغرفة الصناعية والتجارية والخدماتية، وضمان الحق المكتسب لشريحة الأجراء – بالدائرة، وكذا العمل على خلق فرص الشغل المستمرة بشكل شمولي وعلى كافة المستويات بالوحدات المنتجة، إضافة إلى تقوية وحدات القرب الصناعية والحركية.

 وأصاف الادريسي ، ان الجهوية الموسعة هي الحل الوحيد الذي يمكننا من معرفة حاجيات كل جهة بالضبط مع ضمان الفعالية والسرعة والدقة في تلبية حاجات الناس ، لكن هذا الأمر رهين بتظافر جهود الجميع لتحقيق هذا الهدف، بعيدا عن الحسابات الحزبية و المصالح الذاتية و تغليب مصلحة الوطن على كل مصلحة أخرى.

وقال “خميس كيف يعقل ان اقليم الخميسات من اكبر الاقاليم يتوفر على 17 عضو فقط ، هذا ضرب لمبدأ تكافؤ الفرص.

وأكد محمد الادريسي “خميس” على خصوصية وأهمية هذه المرحلة المفصلية من تاريخ التغيير الذي رفع شعاره الحزب بقيادة امينه نزار بركة ، كما نبه “خميس” إلى ثقل وجسامة المسؤولية الملقاة على عاتق مرشحي الحزب بصفتهم حملة مشعل الإصلاح الذي بات ضرورة حتمية لإنتشال الحاضرة من واقعها المأزوم.

 وللإشارة فإن ، “خميس” تحمل مسؤولية تدبير غرفة التجارة والصناعة بالخميسات على إمتداد ولايتين متتاليتين (2003/2007و2011/2007.

عن جسر بريس

شاهد أيضاً

تندوف… مأساة المحتجزين وبؤس الدعاية الجزائرية

عادل بن حمزة ، كاتب و محلل سياسي عادت الجزائر قبل يومين لتستثمر في عدائها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.